الصين تضخ ملايين الدولارات في قطاع الصحة

أكيد – نواكشوط

وقعت  الصين يوم الجمعة الماضي اتفاقية مع موريتانيا, تستفيد بموجبها الأخيرة من منحة تقدر ب 200 مليون ين صيني  أي ما يعادل 29 مليون دولار أمريكي وهي مساعدات مقدمة خصيصا لقطاع الصحة, الذي يواجه صعوبات وفقا لتشخيص منظمة الصحة العالمية التي تؤكد أن ” أكثر من 2000 موريتاني, معظمهم من الأطفال دون سن الخامسة , يموتون  سنويا بسبب الإسهال و90% من هذه الوفيات  يمكن أن تعزي  مباشرة إلي سوء نوعية المياه  وسوء الصرف الصحي وانعدام النظافة “.

وتأتي هذه المنحة كجزء  من اتفاقية التعاون الاقتصادي والفني الموقعة مع الصين في نواكشوط الجمعة 24 مارس.

وتخصص هذه المنحة لتمويل العديد من المشاريع بما في ذلك مكافحة الأمراض المعدية والاستوائية وتأهيل مستشفى كبير في نواكشوط،  كما ستمكن أيضا من أجل تحسين الظروف المعيشية للسكان في المناطق الأكثر ضعفا وتأثرا بالتغير المناخي.

بعد الصحة ,الاقتصاد  وفرص العمل …

اتفاقية التعاون الاقتصادي والفني وقعت من طرف  وزير الاقتصاد والمالية الموريتاني  مختار اجاي، ونائب وزير الصيني كيان كمينك, وتشكل جزءا من عمل اللجنة المشتركة الصينية الموريتانية للتعاون الاقتصادي و التجاري  والتي اجتمعت يوم الخميس في نواكشوط. في نفس الأسبوع، كما تم توقيع اتفاق آخر بين وزير التجهيز والنقل الموريتاني أحمد سالم ولد عبد الرؤوف وسفير جمهورية الصين الشعبية المعتمد لدى موريتانيا، وو دونغ، على توسعة  ميناء مستقلة نواكشوط. ويهدف هذا المشروع إلى تعزيز قدرات  الميناء وزيادة طاقته الإستقبالية  ليصل إلي  6 سفن كبيرة في اليوم، بالإضافة  إلي بناء جدار لحماية الميناء من الآثار البيئية  والتخلص من النفايات السفينة” .

وبحسب وزير الاقتصاد والمالية في موريتانيا، فإن البنك الصيني  Aksima يجري حاليا تقييما لمشروع ميناء للصيد يقع على بعد 28 كيلومترا جنوب نواكشوط و يعتزم إطلاق وشيك لتأهيل مجمع نواكشوط الأولمبي.

وقد بلغ حجم التبادل التجاري بين موريتانيا والصين 6.1 مليار في عام 2016. وعلاوة على ذلك، فإن هذا التعاون الثنائي المثمر بالفعل بين موريتانيا والصين يتحقق في قطاعات أخرى مثل تربية الثروة السمكية والتوظيف تدريب الموارد البشرية والقطاعات الحيوية الأخرى.

كما أكد نائب وزير التجارة الصيني كيان كمينك المتسقبل من طرف الرئيس الموريتاني, ” أن توسيع التعاون بين البلدين في العديد من المشاريع كان له أثر إيجابي على الجوانب الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والرياضية ”

 

ترجمة موقع أكيد

المصدر :

La tribune Afrique

 

شاهد أيضاً

السفارة الفرنسية في نواكشوط توشح عددا من الكتاب الموريتانيين الفرانكفونيين

وما احتضنت السفارة الفرنسية في نواكشوط الليلة البارحة حفلا تم خلاله توشيح اربعة من الكتاب …